14‏/07‏/2010

ردا على الشبهات التى أثارها مقال أنيس منصور بالأهرام حول المصطفى صلى الله عليه وسلم

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين
لقد طالعتنا جريدة الأهرام فى عددها الصادر يوم الثلاثاء الموافق 13 يوليو 2010 بمقال للكاتب الكبير أنيس منصور بعنوان " مواقف"
وضح فيه أصل كلمة مزة اللغوى وأوضح أنها كلمة مشتقة من لغة العرب وهى تعنى الخمر المصنوع من الذرة أو الشعير والتمزز هو الشرب على مراحل كما يشرب الخمر.
لكن الكاتب صدم قراءه حينما أورد فى مقاله ما نصه "ويقال إن النبي صلي الله عليه وسلم نصح بأن يشربوا هذا الخمر كما يشربون الماء‏,‏ مرة واحدة ـ ولايمصونها‏..‏ أو يمزمزونها‏"
وما أورده الكاتب هنا عن أن النبى أمر بشرب الخمر كالماء فيما يوحى للقارىء أن النبى قد أحل شرب الخمر هو أمر عار تماماً من الصحة ومن شأنه أن يطعن فى صدق ما جاء به المصطفى من قرآن منزل عليه من فوق سبع سموات حيث يقول المولى سبحانه وتعالى فى سورة المائدة آية 90 "يا أيها الذين آمنوا انما الخمر و الميسر و الأنصاب و الأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفلحون" ويتنافى أيضاً مع ما ورد عن المصطفى صلى الله عليه وسلم فى الحديث الذى رواه النسائي بسند صحيح عن عثمان قال:"اجتنبوا الخمر فإنها أم الخبائث إنه كان رجل ممن خلا قبلكم يتعبد ويعتزل الناس, فلقته امرأة غوية, فأرسلت إليه جاريتها: إنا ندعوك لشهادة. فدخل معها , فطفقت كلما دخل بابا أغلقته دونه ،حتى أفضي إلي امرأة وضيئة عندها غلام وباطية خمر فقالت :إني والله ما دعوتك لشهادة ولكني دعوتك لتقع على أو تقتل هذا الغلام أو تشرب هذا الخمر . فسقته كأسان ،فقال زيدوني ،فلم يرم حتى وقع عليها وقتل النفس ،فاجتنبوا الخمر فإنها لا تجتمع هي والإيمان أبدا إلا أوشك أحدهما أن يخرج صاحبه وذلك لأنه رأي أن أقل الشر أن يشرب الخمر فجرته إلي باقي المحرمات"
ونظراً لأن الكاتب لم يوضح المرجع الذى اقتبس منه هذا الكلام فأردت هنا تجلية الحقيقة ليقف عليها كل باحث عن الحق حتى لا يتشكك فى دينه الذى هو أعظم نعمة أنعمها الله على بنى الإنسان من المسلمين فنقول وبالله التوفيق:
الحديث الذى أورده الكاتب لم نجد له فى كتب الأحاديث نصاً بهذا اللفظ إلا واحداً جاء بلفظ مختلف فى المعنى وهو ما أورده بن قتيبه فى كتابه "غريب الحديث" من حديث جرير عن عاصم عن أبى العالية ان النبى قال "اشرب النبيذ ولا تُمَزِّرْ" بالراء وليس الزين وذكر الحديث بلفظه أيضاً فى كتاب لسان العرب الجزء الخامس صفحة 172 فى أصل (مزر) وفى كتاب " تاج العروس من جواهر القاموس" الجزء 14 صفحة 119 فى أصل مزر أيضاً.
والسؤال هنا .. هل يفهم من تلك الأثار ما ذهب إليه الكاتب فى مقاله عن أن الرسول قد أمر بشرب الخمر كالماء ونهى عن شربه تمزراً؟ هذا ما سنرد عليه بالحجة الدامغة لنوضح الأخطاء التى وقع فيها الأستاذ أنيس منصور فى مقاله.
أولاً/ الفارق بين النبيذ والخمر:
بالمقارنة بين النصوص الأصلية للحديث من مصادرها وبين ما أورده الكاتب نرى أن الكاتب قد غير فى متن الحديث حيث أبدل كلمة النبيذ بالخمر وهما الشيئين اللذين يختلفان عن بعضهما إختلافاً كبيراً فى اللغة العربية.
أما الخمر فهو الشراب المسكر الذى حرمه المولى سبحانه وتعالى وحرمه المصطفى صلى الله عليه وسلم كما وضحنا سابقاً فهل يعقل أن يشرب المصطفى شيئاً حرمه على المسلمين ؟! حاشاه ذلك ..فلم يرد في أي حديث صحيح أو حتى ضعيف ما يؤكد أن الرسول صلى الله عليه وسلم شرب الخمر , بل ورد أنه قد شرب النبيذ ولكن الجهل باللغة العربية جعل الكاتب يساوي بين الخمر والنبيذ ويعتقد أن كليهما واحد.
فمما جاء في لسان العرب والقاموس المحيط ومختار الصحاح في باب ( ن ب ذ ) الآتي : النبذ هو الطرح ، ونبذ الكتاب وراء ظهره : ألقاه وانتبذ عن قومه : تنحي يقول تعالي : ( فانتبذت من أهلها مكاناً شرقياً) والانتباذ والمنابذة : تحيز كل واحد من الفريقين في الحرب ويقال نابذهم الحرب يقول تعالي ( فانبذ إليهم علي سواء) والنبيذ : هو واحد الانبذه ، وهو ما نبذ من عصير ونحوه ...وسمي النبيذ نبيذاً لأن من يتخذه يأخذ تمراً أو زبيباً ونحوه ( فينبذه ) في وعاء أو سقاء ويدع عليه الماء حتى يفور فيصير بعد فترة مسكراً ...
النبيذ : ما يعمل من الأشربة من التمر والعسل والزبيب والشعير ونحوه وقال ابن عمر ( البِتْع هو نبيذ العسل ، والجِعْة نبيذ الشعير ، والمَذْر نبيذ الذرة ، والسُكرُ نبيذ التمر ، والخمْرُ نبيذ العنب)
والنبيذ مالم يُسكر فهو حلال وإذا اسكر حرّم. وفى السنة المطهرة أدلة على جواز شرب النبيذ قبل غليانه (تخمره) فيصبح مسكراً وذلك بشرطين:
الأول: ألا يأتي عليه ثلاثة أيام بلياليهن.
الثاني: ألا يجمع فيه بين شيئين مختلفين كتمر وزبيب.
ودليل ذلك ما رواه مسلم وغيره من حديث عائشة رضي الله عنها قالت: كُنّا نَنْبِذُ لِرَسُولِ اللّهِ صلى الله عليه وسلم فِي سِقَاءٍ. يُوكَىَ أَعْلاَهُ. وَلَهُ عَزْلاَءُ. نَنْبِذُهُ غُدْوَةً، فَيَشْرَبُهُ عِشَاءً. وَنَنْبِذُهُ عِشَاءً، فَيَشْرَبُهُ غَدْوَةً.
ودليل اشتراط ألا يأتي عليه ثلاثة أيام ولياليهن ما رواه مسلم وغيره من حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ينقع له الزبيب فيشربه اليوم والغد وبعد الغد إلى مساء الثالثة، ثم يأمر به فيسقى أو يهراق.
وفى الحديث الذى رواه مسلم بسند صحيح :سأل قوم ابن عباس عن بيع الخمر وشرائها والتجارة فيها ؟ فقال : أمسلمون أنتم ؟ قالوا : نعم . قال : فإنه لا يصلح بيعها ولا شراؤها ولا التجارة فيها .قال : فسألوه عن النبيذ ؟ فقال : خرج رسول الله في سفر ثم رجع وقد نبذ ناس من أصحابه في حناتم ونقير ودباء . فأمر به فأهريق .ثم أمر بسقاء فجعل فيه زبيب وماء . فجعل من الليل فأصبح . فشرب منه يومه ذلك وليلته المستقبلة . ومن الغد حتى أمسى . فشرب وسقى . فلما أصبح أمر بما بقي منه فأهريق .
وقال الشعبي : اشربه ثلاثة أيام إلا أن يغلي. ، وقال الشوكاني : قوله: في ثلاث، فيه دليل على أن النبيذ بعد الثلاث قد صار مظنة لكونه مسكراً فيتوجب اجتنابه.
ودليل اشتراط عدم الجمع بين شيئين مختلفين في النبيذ ما رواه الجماعة إلا الترمذي عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه نهى أن ينبذ التمر والزبيب جميعاً، ونهى أن ينبذ الرطب والبسر جميعاً"
وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نجمع شيئين نبيذا يبغي أحدهما على صاحبه. رواه النسائي، وقال الألباني صحيح الإسناد. وعلة ذلك أن الخلط بين هذه الأشياء يسرع عملية التخمر فيصبح النبيذ مسكراً.

ومما سبق يتضح لنا جلياً أن النبى حينما قال فى حديث أبى العالية اشرب النبيذ ولا تُمَزِّرْ كان يتكلم عن شىء مختلف تماماً عن الخمر وحلال شربه ألا وهو النبيذ بشرطيه. والدليل على ذلك أيضاً ما جاء فى شرح هذا الحديث فى نفس المراجع التى ذكر بها الحديث نفسه.
ففى كتاب تاج العروس من جواهر القاموس الجزء 14 صفحة 119 جاء ما نصه"يقال : تَمَزَّرْتُ الشرابَ ، إذا شَرِبْته قليلاً قليلاً . ومثلُه التَّمَزُّز ، وهو أقلُّ من التَّمَزُّر ، كالمَزْر ، بالفتح . وقيل : التمزُّر : التَّرَوُّق، أو هو الشُّرْب بمَرَّة . وفي حديث أبي العالِيَة : اشْرَبِ النبيذَ ولا تُمَزِّرْ أي اشربْهُ لتَسْكين العَطَش كما تَشْرَب الماء ، ولا تَشْرَبه للتَّلَذُّذ مرةً بعد أخرى كما يَصْنَع شاربُ الخمر إلى أن يَسْكَر" انتهى
وجاء فى كتاب لسان العرب الجزء الخامس صفحة 172 ما نصه "ويقال تَمَزَّرْتُ الشرابَ إِذا شَرِبْتَه قليلاً قليلاً وأَنشد الأُموي يصف خمراً تَكُونُ بَعْدَ الحَسْوِ والتَّمَزُّرِ في فَمِهِ مِثْلَ عَصِيرِ السُّكَّرِ والتَّمَزُّرُ شُرْبُ الشرابِ قليلاً قليلاً بالراء ومثله التَّمَزُّرُ وهو أَقل من التمزر وفي حديث أَبي العالية اشْرَبِ النبيذَ ولا تُمَزِّرْ أَي اشْرَبْه لتسكين العطش كما تشرب الماء ولا تشربه للتلذذ مرة بعد أُخرى كما يصنع شارِبُ الخمر إِلى أَن يَسْكَر" انتهى

وهنا يتضح أن النبى ما نهى عن التمزر فى شرب النبيذ الحلال إلا مخالفة لفعل شاربى الخمر المحرم فكيف يأتى علينا الأستاذ أنيس منصور و يدعى فى مقاله أن النبى أمر بشرب الخمر.
ثانياً/ الحديث الغريب:
كما وضحنا فى بداية المقال أن الحديث الذى احتج به الأستاذ أنيس منصور هو من غريب الحديث كما رد فى كتاب بن قتيبة "غريب الحديث" والسؤال هل يمكن أن يحتج بغريب الحديث؟... بالطبع لا ودليلى على ذلك ما جاء على ألسنة علماء الحديث وكتبهم وإليكم بعضها:
قال الحافظ ابن رجب رحمه الله في شرح علل الترمذي
* فصل في الحديث الغريب وأنواع الحديث *
من حيث تفرد الراوي فيه وأما الحديث الغريب : فهو ضد المشهور .
وقد كان السلف يمدحون المشهور من الحديث ويذمون الغريب منه في الجملة :
ومنه قول ابن المبارك : (( العلم هو الذي يجنيك من ههنا ومن ههنا )) يعني المشهور . خرجه البيهقي من طريق الترمذي عن أحمد ابن عبدة عن أبي وهب عنه.وخرج أيضاً من طريق الزهري عن علي بن حسين قال : (( ليس من العلم ما لا يعرف ، إنما العلم ما عرف وتواطأت عليه الألسن)) .
وبإسناده عن مالك قال : (( شر العلم الغريب ، وخير العلم الظاهر الذي قد رواه الناس)).
وروى محمد بن جابر عن الأعمش عن إبراهيم قال : (( كانوا يكرهون غريب الحديث ، وغريب الكلام)).
وعن أبي يوسف قال : (( من طلب غرائب الحديث كُذب )) .
وقال رجل لخالد بن الحارث : (( أخرج لي حديث الأشعث لعلي أجد فيه شيئاً غريباً)) . فقال : (( لو كان فيه شئ غريب لمحوته )) .
ونقل علي بن عثمان النفيلي عن أحمد قال : (( شر الحديث الغرائب التي لا يعمل بها ولا يعتمد عليها )) .
وقال المروذي سمعت أحمد يقول : (( تركوا الحديث وأقبلوا على الغرائب ، ما أقل الفقه فيهم ؟! )).
وخلاصة القول أن الحديث الغريب هو من الخطأ أو دخل حديث في حديث أو خطأ من المحدث أو حديث ليس له إسناد وأنه لا يحتج به.
وبعدما أجلينا الحقيقة بفضل الله ومنته فى تلك الشبهة أنصح للأستاذ أنيس منصور أن يتوب إلى الله عن هذا الخطأ وان يكتب مقالاً آخر يجلى فيه الحقيقة لأن هناك من المنتديات التبشيرية على الإنترنت كمنتدى يسمى "منتديات الحق والضلال" على الرابط التالى http://www.christian-dogma.com/vb/showthread.php?t=42686
ما تلقف مقاله بفرح شديد ليطعنوا ويشككوا فى دين الإسلام وفى صدق خير الأنام صلى الله عليه وسلم.
لذلك أدعوه وأدعوا كل صاحب قلم أن يتحرى ما يكتب خاصة فى تلك القضايا الشائكة التى قد يترتب عليها فتنة عظيمة بين العامة وأسأل الله للجميع الهداية إلى سبيل الرشاد وأن يعلمنا ما ينفعنا وأن ينفعنا بما علمنا أنه ولى ذلك والقادر عليه

هناك 11 تعليقًا:

TiatrohaT يقول...

جربت تبعت المقالة على الايميل بتاعه ؟

السكندرى يقول...

ايوه طبعاً لكن الإيميل لا يقبل رسائل

Amany315 يقول...

أين أنت ياسكندري ..أدعو الله أن تكون بخير

غير معرف يقول...

ثقافة الهزيمة .. مغامرات البقرة الضاحكة

ما قصة لوسي أرتين؟
ـ لوسي أرتين كانت علي علاقة بالرئيس مبارك والعلاقة بدأت عن طريق زكريا عزمي وجمال عبدالعزيز، و كان فيه رجل أعمال مشهور بيحب يعرف مبارك علي فتيات من دول شرق أوروبا وحسين سالم كان متولي دول غرب أوروبا.

هل قصر الرئاسة كان يدار بهذه الطريقة؟
- القصر كان يدار بالسفالة والأسافين والنقار والقمار والنسوان وقلة الأدب ودا كل اللي كان شغلهم ومصلحة البلد بعدين .

هي سوزان كانت بتحس بالغلط اللي كان بيعمله الرئيس؟
- هي كانت مقهورة من اللي بتشوفه والنسوان داخلة طالعة قدامها واللي جايين من أوروبا الشرقية وأوروبا الغربية ومش قادرة تتكلم وبتبكي علي طول بسبب اللي بتشوفه وأحيانا كنت بأصبرها وأقولها مصر مافيهاش غير سيدة أولي واحدة، بس بعدها قرر الرئيس أن ينقل جلساته الخاصة في شرم الشيخ وبرج العرب

ھل تزوج علیھا؟
-لا ھو مش محتاج یتجوز .. البركة في زكریا عزمي وجمال عبدالعزیز. …باقى المقال ضمن مجموعة مقالات ثقافة الهزيمة ( بقلم غريب المنسى ) بالرابط التالى

www.ouregypt.us

غير معرف يقول...

[url=http://aluejxfttk.com]fKCYnpjOjSczqNp[/url] , FHtkEawRkXEOYila , http://iluubcb.com

Uouo Uo يقول...


thx

شركه تنظيف

المثالي جروب يقول...


شركة المثالية للتنظيف
شركة المثالية للتنظيف بالدمام
شركة المثالية للتنظيف بالخبر
شركة المثالية للتنظيف بالجبيل
شركة المثالية للتنظيف بالقطيف
شركة المثالية للتنظيف بالاحساء

شركة مكافحة حشرات بالجبيل
شركة رش مبيدات بالجبيل
شركة تسليك مجاري بالجبيل
شركة كشف تسربات المياه بالجبيل

المثالي جروب يقول...


شركة تنظيف منازل بالجبيل
شركة تنظيف بالجبيل
شركة تنظيف بيوت بالجبيل
شركة تنظيف خزانات بالجبيل
شركة تنظيف مسابح بالجبيل

شركة تنظيف مجالس بالجبيل
شركة تنظيف شقق بالجبيل
شركة تنظيف فلل بالجبيل

المثالي جروب يقول...


شركة تنظيف منازل بالاحساء
شركة تنظيف بالاحساء

شركة تنظيف مجالس بالاحساء
شركة تنظيف فلل بالاحساء
شركة تنظيف شقق بالاحساء

شركة نقل عفش بالاحساء
شركة نقل عفش بالجبيل

المثالي جروب يقول...



شركة تنظيف منازل بالقطيف
شركة تنظيف بالقطيف

شركة تنظيف منازل بالخبر
شركة تنظيف بالخبر

شركة تنظيف خزانات بالاحساء
شركة تنظيف مسابح بالاحساء
شركة تسليك مجاري بالاحساء
شركة شفط بيارات بالاحساء
شركة كشف تسربات المياه بالاحساء

شركة شفط بيارات بالجبيل
شركة مكافحة فئران بالجبيل

المثالي جروب يقول...



شركة كشف تسربات المياه بالخبر
شركة مكافحة النمل الابيض بالخبر
شركة تنظيف بالخبر
شركة تنظيف شقق بالخبر
شركة تسليك مجاري بالخبر